بمشاركة خبراء وأكاديميين فلسطينيين اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين يعقد الملتقى الأكاديمي الأول “مدينة القدس…الواقع..المؤشرات المستقبلية..مقومات الصمود”

نٌشر بتاريخ: 19/08/2020م

قال الدكتور أحمد الكيالي، نائب رئيس اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين، أن الاتحاد سينظم – اليوم الأربعاء على رأس الساعة الخامسة مساءً بتوقيت مدينة القدس – الملتقى الأكاديمي الأول الموسوم:
“واقع مدينة القدس…المؤشرات المستقبلية ومقومات الصمود”، بالتزامن مع الذكرى السنوية لإحراق المسجد الأقصى.

وأفاد د. الكيالي أنه سيشارك في الملتقى ثمانية من الخبراء والأكاديميين الفلسطينيين، يقدمون ثمانية أوراق عمل في المجالات: العقائدية، والسياسية، والثقافية، والتاريخية، والاجتماعية، والقانونية.

وبين د. الكيالي أن أعمال الملتقى ستبدأ بكلمة أ.د أحمد نوفل ،أستاذ العلوم السياسية، رئيس اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين، الذي يشارك بدوره في ورقة علمية تتناول البعد السياسي لقضية القدس،
ويعرض
أ.دعبد الجبار سعيد ، رئيس هيئة المستشارين في اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين، تثبيت مرجعيات قضية القدس ودورها في دعم صمود أهلها.

وأشار د. الكيالي إلى أن أ. د وليد العريض، أستاذ التاريخ العثماني والحديث والمعاصر، يشارك بورقة علمية تتناول السياسة الصهيونية في تحويل المؤسسات إلى مستعمرات – مدرسة شارل تيتر نموذجًا ١٨٦٨-١٨٧٨م نموذجًا،
وأضاف أن د.رياض ياسين، باحث ومحلل سياسي رئيس لجنة فلسطين النقابية/ الأردن، سيتحدث عن التراث الثقافي لمدينة القدس دراسة ورصد لأدبيات القانون الدولي.

وتابع د. الكيالي أن د.سعيد الدهشان، المختص في القانون الدولي وحقوق الإنسان- رئيس الوحدة القانونية بمنتدى القدس للعلاقات السياسية والقانونية، سيعرض في ورقته العلمية التراث الثقافي لمدينة القدس من خلال دراسة ورصد لأدبيات القانون الدولي،
وأضاف أن د.محمود الشجراوي – عضو هيئة علماء فلسطين في الخارج، دكتوراه في التاريخ الإسلامي، وباحث مختص في شؤون القدس والمسجد الأقصى، يشارك في ورقة علمية بعنوان: ” ما لا يسع المسلم جهله عن المسجد الأقصى المبارك.

وبين د. الكيالي أن د.نسرين عطوات، أستاذة جامعية حاصلة على دكتوراه دولية في اللغة العربية وآدابها، كاتبة وباحثة، تتناول في ورقة علمية مقومات صمود القدس ثقافيًا واجتماعيًا،
أما أ. رياض الأشقر، باحث وأكاديمي- مدير مركز فلسطين لدراسات الأسرى، سيتحدث في ورقته العلمية عن الاعتقالات حرب استنزاف ضد المقدسيين.
وأشار د.الكيالي أنه من المقرر أن يدير أعمال الملتقى د. عمر الجيوسي، المدير التنفيذي الإعلامي في اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين.

يذكر أن اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين يعد منظمة غير حكومية تضم الأكاديميين من العلماء وأساتذة الجامعات والخبراء من حملة الشهادات العليا من الفلسطينيين العاملين والمقيمين في مختلف دول العالم، وهو منظمة مستقلة بذاتها بعيدة عن كل عوامل التأثيرات والاتجاهات السياسية والدينية والطائفية والإثنية والفئوية والعنصرية، وولاؤها الوحيد يتمثل بالانتماء إلى الخيمة الأكاديمية الفلسطينية التي يستظل بها جميع منتسبي الاتحاد.

شارك

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on linkedin

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *