رئيس اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين: بقاء الأسرى في معتقلات الاحتلال مع تفشي فيروس كورونا يهدد حياتهم بشكل خطير

نٌشر بتاريخ: 06/04/2020م

قال رئيس اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين الأستاذ الدكتور أحمد سعيد نوفل: ” إن بقاء الأسرى في معتقلات الاحتلال مع ما يمر به العالم من تفشي فيروس كورونا يهدد حياتهم بشكل كبير وخطير “.

وأكد نوفل على أن قضية الأسرى الفلسطينيين قضية عالمية وعلى جميع أحرار العالم العمل الجاد لحمايتهم من الاحتلال الظالم، وخصوصاً في ظل الجائحة التي يمر بها العالم.

وتابع نوفل حديثه قائلاً: “علينا أن نرفع صوتنا، وننقل قضية الأسرى الفلسطينيين إلى جانب قضية المعتقلين الأحرار في العالم في ضوء أزمة تفشي فيروس كورونا”.

يذكر أن اتحاد الأكاديميين الفلسطينيين  يشارك في حملة “لستم وحدكم كلنا معكم”، التي أطلقها المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج؛ لتسليط الضوء على واقع الأسرى والانتهاكات الإسرائيلية بحقهم مع انتشار فيروس كورونا.

ويتجاوز عدد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال 5000 معتقل، بينهم: 200 طفل، و900 مريض، و47 أسيرة وعشرات المسنين”، ويقبع في سجون الاحتلال ثلاثة أكاديميين فلسطينيين، هم: الدكتور مروان البرغوثي، والدكتور أحمد قطامش، والأستاذ رمزي عابد.

شارك

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on linkedin

1 تعليقات

One Response

  1. الاحتلال الصهيوني لا يأبه للأسرى الفلسطينيين ويغامر بحياتهم مستغلا انشغال العالم بفايروس كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *